أدب المقاومة

أين فاطمة

جسمك بلا غسل ندري وين اندفن *** لكن الزهرة رغم الغسل والكفن

ما ندري بقبرها وما نعرف خبرها

كل جرح من عالم جروحك حفظ للزهرة سر

شل اليألمك ما يألمها

ضلعك مشابه ضلعها والكسر طبق الكسر

حتى دمك مقتبس دمها

إلك خنصر قطيع من ايدك اعلى التراب

مثل خنصرها ذاك اللي انجرح ورا الباب

صدرها وصدرك بنفس النوايا منصاب

عشنا نرثيك ونرثيها طول العمر *** لكن اللي يخلي الألم يستمر

ما ندري بقبرها وما نعرف خبرها

قالوا الزهرة اللي واراها علي بظلمة ورجع

خفية بالليل يكتم أوجاعه

واللي واراك انت في الظلمة علي بذات انوجع

ياليي بالخيل سحقوا اضلاعه

يتاماها تنادي ارحم قلبنا يارب

يتاماك البراري الوحشة ليها مهرب

فقدها وفقدك مصيبة روتها زينب

ندري عبد الله فوق الصدر دفْنِتَه *** لكن المحسن الهالزمن جثته

ما ندري بقبرها وما نعرف خبرها

من يعرج كربلاء نلقاك ويجمعنا الصحن

بالملايين تمتلي الحضرة

ومن يعرج طيبة ما نلقى ضريح ام الحسن

والمساكين كلها تنتظره

واظن قبرك عليم ابشدة الظُلامة

واكيد الفاطمة في مشهدك علامة

اسمها واسمك اول صيحة للقيامة

اخاف يعاتبنا جدك في يوم الحشر *** شالعذر واحنا قلناها قبل العذر

ما ندري بقبرها وما نعرف خبرها

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى