محور المقاومة

الشجاعية والشيخ رضوان والقرارة وخانيونس.. القسام “يجهز على الجنود” ويعود بسلام

تواصل كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس عملياتها ضد قوات الاحتلال المتوغلة بريًا في قطاع غزة، لليوم الـ 67 من طوفان الأقصى.

وقالت كتائب القسام، الثلاثاء (12 ديسمبر/كانون الأول 2023) إن مقاوميها استهدفوا 3 آليات عسكرية بقذائف “الياسين 105” كما اشتبكوا مع قوة صهيونية راجلة بالأسلحة الرشاشة وأوقعوهم بين قتيل وجريح، في حي الشيخ رضوان بمدينة غزة، وعادوا بسلام.

وأضافت في بيانٍ آخر، عن استهداف عناصرها قوة صهيونية راجلة مكونة من 20 جندياً تحصنت داخل مبنى بقذيفة TBG مضادة للتحصينات وأخرى مضادة للأفراد وإيقاعهم بين قتيل وجريح في منطقة الشيخ رضوان بمدينة غزة.

وتابعت إنها استهدفت ناقلة جند صهيونية بقذيفة “الياسين 105” في منطقة التوام شمال مدينة غزة، واشتبكت مع قوة صهيونية راجلة شرق بلدة القرارة وأكد مجاهدونا إيقاع 5 منهم بين قتيل وجريح.

وبحسب كتائب القسام، فإنها دكّت تحشدات العدو المتوغلة في محوري شرق وشمال مدينة خانيونس بقذائف الهاون من العيار الثقيل.

وقالت، إن مقاوميها تمكنوا من تفجير عبوتين مضادات للأفراد “رعدية – تلفزيونية” في قوة صهيونية راجلة مكونة من 10 جنود شرق مدينة خانيونس وأوقعوهم بين قتيل وجريح.

وظهر اليوم، قالت كتائب القسام:” بعد عودتهم من خطوط القتال في حي الشجاعية.. مجاهدو القسام يبلغون عن استهداف 7 آليات عسكرية بالقذائف والعبوات المضادة للدروع منها دبابة “الملك – القائد” وناقلة جند يعتليها 3 جنود والإجهاز على طاقمها، كما اشتبكوا مع جنود فرق الإنقاذ الذين حاولوا إسعاف طاقم دبابة “باز3” وقتلوا عدداً منهم، إضافة إلى استهدافهم لقناص صهيوني بقذيفة “RPG” وخوضهم اشتباكات ضارية مع قوات العدو الراجلة في عدة مناطق من مسافة صفر أكدوا خلالها مقتل 11 جنديا صهيونياً بشكل مباشر والاستيلاء على عتاد بعض الجنود القتلى ومتعلقاتهم وإيقاع غيرهم بين قتيل وجريح”

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى